الخميس, دجنبر 2

عامل بناء يرمي على زميله قطعة “بواثرين” تنبيها له لدخول وقت الغذاء

لا تكن بخيلا .. شارك المهزلة مع غيرك

في لفتة إنسانية سابقة من نوعها، رمى السي محمد السولجوان، قطعة بواثرين محشوة بقضبان حديدية، على رأس زميله حتى ينبهه لدخول وقت الغذاء وبأن “الكاميلة” أصبحت ناضجة كما يجب لها أن تكون.

وتلقى “السي دريس المادري” من زميله السي محمد السواجوان هاته” البواثرين” بصدر رحب، حيث اغرورقت عيناه تأثرا من فرط صنيع زميله، الذي لا يطيب له العيش إلا إذا جلسا متقابلين على مائدة الغذاء.

وحسب ما أفاد به مراسل موقع مهزلة الذي لا نعرف اسمه، فإن هاته التقاليد تدخل فيما يعرف بالنوتيفيكاسيون الخاصة بعمال البناء، إنه إشعار من نوع خاص، حيث يصرح السي دريس قائلا : ” نحن عمال البناء نخالط الآجور الأحمر ونغازل الرمل ونعانق أكياس الإسمنت ونحمل البواثرين على أكتافنا، ونخلط العجنة، لا يليق بنا أن نتواصل كأيها الناس، بل نستخدم أدواتنا نيابة عنا وأصالة عن نفسها، من أجل إيصال الرسائل المشفرة و الدعوة لطعام الغذاء وغيرها”

وسبق لسي دريس المادري ذات ليل مقمر أن ضرب زميله في العمل بفأس على رقبته من أجل إيقاظه لصلاة الفجر وتناول السحور، غير أن الأخير لم يستيقظ إلا بعد صلاة الظهر متحسرا على ما فاته من ” بطبوط ولبن” قائلا من هول الصدمة على طريقة كبور سميريس : البطبوط !!!!

 

العربي المحمودي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *