الأربعاء, أكتوبر 13

Mia Khalifa : قمت بتصوير مشاهد إباحية بالحجاب احتراما لطالبان و هذه نصيحتي للراغبات في امتهان البورنو

لا تكن بخيلا .. شارك المهزلة مع غيرك

قالت ممثلة الأفلام الخلاعية السابقة الأمريكية من أصل لبناني “مية خليفة” Mia Khalifa أنها كانت تعلم منذ وقت طويل أن أفغانستان ستقع في يد طالبان مرة أخرى، لذلك مثلت دورا إباحيا و هي ترتدي الحجاب احتراما لمشاعر طالبان و ليس خوفا على حياتها من أي ردة فعل عنيفة قد تصدر من أنصار الحركة.

و قالت الممثلة التائبة لمراسل موقعكم مهزلة : “غالب من يعرفني منكم يظن أني عاهرة فقط ولكن لا أحد يعلم أني خبيرة في التحليل الجيوسياسي و قد سبق لي أن اشتغلت محللة للقانون الدولي للزبناء في مرقص ليلي و وفق توقعاتي و دراساتي المستقبلية، توصلت إلى أن طالبان ستأخذ الحكم في أفغانستان، لذلك و احتراما لمشاعر طالبان التي ستطرد الأمريكان، فقد قررت تصوير مشاهد خلاعية بالحجاب..”

و لدى سؤالنا للممثلة المعتزلة عن صحة التهديدات التي تلقتها بعد مشاهدها الساخنة بالحجاب، قالت: “لا.. لم يهددني أحد، و إنما وجدت أن حرفة تمثيل الأفلام الإباحية لا تربح كثيرا، فرصيدي من وراء كل هذه الأفلام لم بتجاوز مبلغ 30 ألف دولار و هذا مبلغ لا يكفي لشراء شقة في السكن العشوائي في حي الياسمين الخاص بدور الصفيح.. و حتى عندما تعرض ميناء لبناني لحادث انفجار لم أستطع مساعدة بلادي بالمال، بل جمعت خمس كرتونات من الأسبرينة و بطانيتين و أنبوبة بوتاغاز فقط”.

و عن كلمتها الأخيرة لزميلاتها في الحرفة السابقة، قالت مية خليفة: “أنصح هؤلاء الممثلات بالحشمة و الإخلاص أثناء تأدية المشاهد الخلاعية و أهمها الطهارة و ارتداء الحجاب مراعاة لمشاعر طالبان”.

و الجدير بالذكر أن إحصائيات محركات البحث في المواقع إياها أظهرت أن غالب المشاهدين المتواجدين بالبلدان العربية يشاهدون مية خليفة ليلا بينما يبحثون عن الأذكار و الأدعية و الرقية الشرعية صباحا.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *