الجمعة, شتنبر 17

عاجل: تصنيف “النص فيه الطون” ضمن التراث غير المادي من طرف اليونسكو

لا تكن بخيلا .. شارك المهزلة مع غيرك

كنا نظن أن الهجوم الشرس الذي شنته البيتزا و الطاكوس سوف تزيح هاته الأكلة الشهيرة، لكن المعجزة تحققت، فقد تم تصنيف “النص فيه الطون” ضمن التراث غير المادي من طرف اليونسكو.

طيلة عقود، كان “النص فيه الطون” الرفيق المؤنس للطبقات المسحوقة و ذوي الدخل المحدود و عديمي الجيوب.

كان يحبه الأطفال و الشباب و الحوامل، لكن كان الجميع يستهلكه على استحياء، وحدها رائحة السمك المعلب الممزوجة بتوابل حمراء أو سوداء غير معروفة، و التي تنبعث من الفم على بعد ميل كامل،هي من تفضح مستهلكي هاته الوجبة الأسطورية، و عبثا كان يحاول البعض إخفاء العار عبر مضغ علكة النعناع.. و لكن هيهات!

و البعض الآخر كان لا يحلو له “النص فيه الطون” إلا مع قارورة مشروب غازي أسود اللون.

لكن اليوم و الحمد لله، تم رد الاعتبار لهذه الوجبة التاريخية، إذ تم اختيارها و بالإجماع من طرف أعضاء اليونسكو ضمن التراث الثقاقي اللامادي للإنسانية.

و حول هذا الاعتراف بمكانة النص فيه الطون، التقينا نحن طاقم مهزلة بناصر الشرقاوي صاحب محلبة و بائع لهذه الأكلة لتلامذة مدرسة إعدادية، فقال و هو يبكي من الفرح: “إنها لحظة تاريخية، و أخيرا سوف يتم رد الاعتبار للنص فيه الطون، فبعد اتهامه أنه ذو رائحة قوية مما جعل الناس تطلبه مخفيا وسط ورق الجرائد أو في كيس بلاستيكي أسود، ها هو اليوم أصبح جزءا من التراث اللامادي.. إنها لحظات لا تنسى” ثم أجهش بالبكاء.

هذا و قد علم موقع مهزلة أن جمعية أرباب المحلبات قد تقدمت لليونيسكو بطلب تسجيل “الرايب بالسيرو” ضمن التراث الثقافي اللامادي، فهل يا ترى سيحالفه الحظ كما كان الأمر مع النص فيه الطون.

 

2 Comments

  • عماد الدين

    وهذا وقد اختير له اسم خانز وبنين ، اما عن الخنز فهو كذلك كما ذكرتم اما عن البنة فقد لا تستطيغ استساغة طعمه إن لم يصل بك الجوع الى مرحلة بوهيوف

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *