الخميس, شتنبر 16

بعد التوبة النصوح: تاجر أعضاء بشرية يقرر عرض بضاعته في الفيسبوك بدل السوق السوداء

لا تكن بخيلا .. شارك المهزلة مع غيرك

و في خبر عاجل، بعدما عاد إلى الله بالتوبة النصوح، تاجر أعضاء بشرية يقرر عرض بضاعته في الفيسبوك بدل السوق السوداء.

هذا ما ورد إلى موقعنا عبر مراسلنا بمنطقة ما بدولة ما من الدول العربية، فقد استيقظت الساكنة على خبر إعلان ميلود قرنفولي، و هو مجرم دولي بسجل عدلي بأربعة و خمسين صفحة من الحجم الكبير، مليء بجرائم الاحتجاز و السرقة و المتاجرة بالمخدرات و الأسلحة و بيع الأعضاء البشرية بالسوق السوداء.

لكن و بعد استماعه، صدفة، لأحد المشايخ و هو يقول أن القبر ليس فيه مكيفات و لا سيارة فاخرة للمجرمين، اغرورقت عيناه بالدموع و تأثر و قرر التوبة الى الله، فتبرع بمليون دولار من أجل بناء مرقص حلال، حيث ترقص البنات الكافرات فقط و ليس المسلمات.

و قرر ايضا أن يبيع الأعضاء البشرية على صفحته الفيسبوكية بكل شفافية بدل بيعها في السوق السوداء كما كان يفعل دائما.

و قال لمراسلنا أنه يتوفر على قلوب جيدة و أكباد و أمعاء من مختلف الأحجام كان يأخذها من ضحايا حوادث السير قبل مجيء سيارة الإسعاف التي تتأخر في الحضور، و قال إنه من الحرام أن تضيع هذه الأعضاء لذلك قرر بيعها بثمن معقول في صفحته بدل كسب الملايين الحرام في السوق السوداء، فالهدف أولا، على حد قوله، هو إنقاذ الناس و البحث عن مرضاة الله.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *