الخميس, شتنبر 16

طرد مثقف عربي بعد رفضه احتساء القهوة السوداء و ارتداء البرنيطة

لا تكن بخيلا .. شارك المهزلة مع غيرك

قامت رابطة مثقفين بلا حدود و التي تتخذ من إحدى مقاهي الشيشة مقرا دائما لها بطرد الكاتب مولود النقاش و ذلك بعد رفضة المتكرر احتساء القهوة السوداء و ارتداء برنيطة المثقفين.

و تعود اسباب الواقعة إلى ستة اشهر مضت عندما رفض مولود التقاط صور له في المقهى رفقة غلاف كتاب و معه فنجان قهوة كما يفعل المثقفون الآخرون.

و ازداد الخلاف حدة عندما بدا الكاتب مولود يخرج الى الشارع بدون برنيطة أو قبعة تميز المثقفين عن الرعاع، بل كان يمشي كبقية الناس الجهال الأوباش مما جعل رابطة مثقفين بلا حدود ترسل له إنذارا شديد اللهجة يتضمن تهديدا بالطرد من طبقة المثقفين.

و قال أمين عام رابطة المثقفين بلا حدود لمراسلنا بمقهى الشيشة، أن الكاتب مولود النقاش تمادى كثيرا في إهمال واجبه كمثقف عربي، فبالاضافة الى قراءته لكتب محمد عابد الجابري و طه عبد الرحمن و عبد الوهاب المسيري بدل قراءته “في قلبي انثى قبرية” و “انتيكريسموس”، فقد أمعن الكاتب مولود النقاش في إهماله صور فنجان القهوة مع غلاف كتاب قواعد العشق الخمسة و السبعون و لم ينشر ذلك على الفيسبوك كما يفعل المثقفون النبلاء.

و مما زاد الطينة كفتة، كما قال امين عام رابطة المثقفين بلا حدود، ان الكاتب مولود النقاش تعمد الخروج الى الشارع بدون برنيطة او قبعة مثله مثل باقي الجهال الصعاليك فارسلنا له إنذارا لعله يعود إلى صوابه.

هذا و قد تم شطب اسم مولود النقاش من لوائح رابطة مثقفين بلا حدود نهائيا بعد تسلمه الانذار بخمسة دقائق.

 

رابط الصورة:  https://www.pikist.com/free-photo-xlrvj/download/ar

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *